الاتحاد للطيران توقع اتفاقية شراكة مع شركة “كوجنيزانت” لتوفير تجربة الضيوف الرقمية بمنظور جديد على امتداد المجموعة

14 ديسمبر/ كانون الأول 2015 — أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وشركة “كوجنيزانت” (ناسداك: NASDAQ: CTSH)، المزود الرائد  لتقنية المعلومات، والاستشارات والتعاقد الخارجي لإدارة الأعمال، اليوم عن توقيع اتفاقية استراتيجية لدفع عملية التحول الرقمي على امتداد الشركة بما في ذلك شُركائها بالحصص.

Cognizant Logo.

الصورة – http://photos.prnewswire.com/prnh/20151213/295465
لشعار – http://photos.prnewswire.com/prnh/20110329/NY67603LOGO

وبموجب الاتفاقية الممتدة على مدار ثلاث سنوات والتي بلغت قيمتها ملايين الدولارات، ستشرف شركة “كوجنيزانت” على مساعدة الاتحاد للطيران في تحديد استراتيجيتها الرقمية، وتقديم تجربة سفر للضيوف بمنظور جديد على امتداد رحلة سفرهم عبر المجموعة.

ومن خلال استراتيجيتها الرقمية وتقنياتها وخبرتها الواسعة المستندة إلى التجربة على صعيد القطاع والتصميم، تعتزم شركة “كوجنيزانت” إجراء دراسة شاملة لأعمال الاتحاد للطيران وأنظمتها التقنية القائمة لتحديد وتشغيل أفضل نظام رقمي بيئي في فئته. ما من شأنه أن يتيح للاتحاد للطيران إمكانية التوزيع الرقمي للخدمات عبر قنوات متعددة، وتقسيم العملاء حسب طبيعتهم ورغباتهم، فضلًاً عن توفير تقنيات تسويق شخصية.

كما ستعمل شركة كوجنيزانت، من خلال بيانات العملاء وأفكارهم ورؤاهم، على تمكين الاتحاد للطيران وشُركائها بالحصص، من الحصول على فهم أعمق لاحتياجات ومتطلبات الضيوف، وبالتالي يصبح بإمكان الاتحاد للطيران، عبر الجمع بين تلك الأبحاث وأفضل الممارسات المبسطة والإجراءات وأنظمة التقنية الحديثة، أن توفر  لضيوفها خدمات مُخصصة وحلول سفر مُصممة حسب الطلب وتجارب سفر مُعزّزة على امتداد رحلتهم، تتماشى مع حالة الولاء والتفضيلات الشخصية للضيف، مثل مواصفات المنتجات والخدمات، والمقاعد المفضلة لديه، واختيار الوجبات، ووجهات العطلات وغيرها. ما يعني فتح مصادر جديدة للدخل، وتعزيز العلامة التجارية للشركة وبناء نماذج تجارية جديدة.

وفي هذا الخصوص تحدث بيتر بومغارتنر، رئيس الشؤون التجارية في الاتحاد للطيران، قائلًا: “لاحظنا إقبال الضيوف على نحو متزايد للاستعانة بالقنوات الرقمية للتواصل معنا، وبالتالي فإننا ندرك أهمية تقديم تجربة شخصية وسلسلة للضيف على امتداد جميع نقاط الاتصال. ولا ريب أن شراكتنا مع شركة “كوجنيزانت” ستساعدنا على إعداد خارطة طريق لتجربة رقمية متفوقة من شأنها أن تعزز رحلة الضيوف بدءًا من مرحلة التخطيط للرحلة، وحجز التذاكر، مرورًا بوصولهم إلى المطار، وانتهاءً بصعودهم إلى متن الطائرة، فضلاً عن تعزيز ولاء الضيوف من خلال استقطابهم والتواصل معهم بأساليب مبتكرة وحديثة. كما يشمل نطاق الشراكة توفير وسائط رقمية وتحليلات بيانات للموظفين الذين هم على اتصال مباشر مع العملاء من شانها أن تُعزز قدراتهم على توفير المزيد من الخدمات الشخصية والمصممة حسب الطلب لضيوفنا الكرام.”

ومن جانبه، علّق روبرت ويب، رئيس شؤون المعلومات والتقنية في الاتحاد للطيران بالقول: “تعدّ هذه الشراكة رافدًا أساسيًا لاستراتيجية الابتكار وأنظمة التقنية لدينا، ولا ريب أنها ستمكننا وشركاءنا بالحصص من إعادة صياغة مفهوم جديد واستثنائي لتجربة ضيف رقمية تتماشى مع التجربة الرائعة التي نقدمها سواء على الأرض أم في الجو. وقد وقع اختيارنا على شركة “كوجنيزانت” لكونها شركة رائدة في تزويد برامج التحولات الرقمية، ولخبرتها الكبيرة في مجال السفر والسياحة فضلًا عن شراكاتها الطويلة الأجل مع شركات رائدة في مجال أنظمة التقنية الرقمية.”

Dr. John Burgin, Head of Cognizant Digital Works, APAC and Middle East (left) and Peter Baumgartner, Etihad Airways’ Chief Commercial Officer, sign the strategic agreement between Etihad Airways and Cognizant.

ومن جهته علّق فرانسيسكو دسوزا، الرئيس التنفيذي في شركة “كوجنيزانت”، قائلاً: “يسرنا أن نبرم اتفاقية شراكة مع الاتحاد للطيران تهدف إلى إيجاد تجربة ضيوف بمعايير عالمية من خلال تسخير قوة التقنيات الرقمية. تعني كلمة “الرقمنة” بالنسبة ل”كوجنيزانت” القدرة على الربط بين أنظمة التقنية، وعلم البيانات، والأجهزة، والتصميم، واستراتيجية الأعمال لإجراء تحول في الإجراءات والتجارب. وتأتي هذه الشراكة كتتويج لتضافر جهود شركتين رائدتين تسعى كلاهما إلى تعزيز نموها الاستراتيجي من خلال الابتكار الرقمي. يتطلع فريق عمل “الأعمال الرقمية في كوجنيزانت” لمساعدة الاتحاد للطيران وشركائها بالحصص على تزويد الضيف الذي يتميز بالعصرية ويحرص على التواصل عبر القنوات الرقمية، بالبساطة والشفافية والقدرة على التحكم بتجربة سفره. ولا ريب أن هذه المبادرة الرقمية سترسّخ المكانة الريادية للاتحاد للطيران بوصفها علامة تجارية فاخرة ومشهود لها بتقديم خدمة عملاء بلمسات فائقة.”

وكجزء من الالتزام تعتزم شركة “كوجنيزانت” إدارة التطبيقات والبوابات الشبكية القائمة في الاتحاد للطيران، ودمجها في منصة رقمية جديدة. كما سيتم إنشاء “مركز التميّز الرقمي” الجديد الذي سيعمل على دفع جهود الابتكار مع شركاء الاتحاد للطيران الأساسيين في مجال الأنظمة التقنية.

نبذة عن الاتحاد للطيران

شهد عام 2003 تأسيس شركة الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، التي نقلت ما يصل إلى 14.8 مليون مسافر خلال عام 2014. وانطلاقاً من مركز عملياتها التشغيلية في مطار أبوظبي الدولي، تتولى الشركة تسيير 116 وجهة ركاب وشحن –  تتألف من الوجهات قيد التشغيل الفعلي أو المعلن عنها – على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا وآسيا وأستراليا وأمريكا الشمالية والجنوبية، معتمدة على أسطول يضم 120 طائرة من طراز إيرباص وبوينغ، مع طلبيات مؤكدة لشراء ما يقرب من 200 طائرة، من بينها 66 طائرة بوينغ 787، و25 طائرة بوينغ 777-X، و62 طائرة إيرباص من طراز A350، و5 طائرات إيرباص A380.

تمتلك الاتحاد للطيران حصص ملكية في كل من طيران برلين، والخطوط الجوية الصربية، وطيران سيشل، وأليطاليا، وجيت آيروايز، وفيرجن أستراليا، و”داروين آيرلاين” التي تتخذ من سويسرا مقراً لها وتعمل تحت اسم “الاتحاد الإقليمية”. تحظى الاتحاد للطيران وطيران برلين والخطوط  الجوية الصربية وطيران سيشل وأليطاليا والاتحاد الإقليمية وجيت آيروايز وطيران  NIKI بعضوية “شركاء الاتحاد للطيران” وهي علامة تجارية جديدة تجمع بين شركات الطيران ذات التوجه المشترك وتقدم للعملاء باقة أوسع من الخيارات عبر تعزيز شبكة الوجهات وجداول الرحلات ومزايا برامج المسافر الدائم. لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.etihad.com.

نبذة عن “الأعمال الرقمية في كوجنيزانت”

تجمع “الأعمال الرقمية في كوجنيزانت” بين الاستراتيجية الرقمية، والمعرفة العميقة بمجال الأعمال والتصميم المستند إلى التجربة والخبرة التقنية التأسيسية لمساعدة العملاء على إعادة تصور  وتصميم وبناء وتشغيل حلول الأعمال الرقمية  بمنظور جديد، وتقديم تجارب جديدة للعملاء، وتحويل  إجراءات الأعمال.

كما توفر الابتكار الرقمي الشامل على نطاق المؤسسة من خلال برنامج “Accelerator Methodology” المكوّن من ثلاثة عناصر:

مرحلة IdeaLab the حيث يتم العمل مع العملاء لتحديد المحاور ذات الأهمية و مجالات الفُرص ذات الأولوية.

ومرحلة Collaboratory the، وهو عبارة عن فضاء مادي لتصميم ونمذجة وتكرار حلول محددة كي يتسنّى للعملاء تصوّر التأثير على المستخدمين النهائيين وعلى الأعمال على حد سواء.

ومرحلة Foundry the حيث يتم تشغيل البرامج التجريبية على نطاق الشركة من خلال استخدام خيارات تقنية جديدة ودمجها مع الأنظمة القديمة القائمة.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.cognizant.com/digital، أو الانضمام إلى المحادثة على الرابط التالي: Digitally Cognizant، أو على موقع LinkedIn.

نبذة عن شركة كوجنيزانت:

شركة كوجنيزانت هي شركة رائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات، والاستشارات، والتعاقد الخارجي لإدارة الأعمال، متخصصة في العمل مع الشركات الرائدة في العالم من أجل بناء شركات أكثر كفاءة وقوة. يقع مقر الشركة الرئيسي في تينيك، نيو جيرسي (الولايات المتحدة)، وتجمع الشركة بين الشغف لإرضاء العميل والابتكار التقني والخبرة العملية العميقة والتعاون بين القوى العاملة التي تجسد العمل المستقبلي. لدى الشركة أكثر من 100 مركز تطوير وتسليم في أنحاء العالم وحوالي 219,300 موظف حتى تاريخ 30 سبتمبر/كانون الأول 2015، فضلاً عن كونها من الأعضاء المئة في مؤشر NASDAQ الأمريكية، وفوربس جلوبال 2000، وفورتشن 500 وتعتبر من بين أعلى الشركات أداءً والأسرع نمواً في العالم. يُرجى زيارة موقعنا الإلكتروني: www.cognizant.com أو متابعتنا على حساب تويتر عبر: Twitter: Cognizant.

Cognizant : مصدر