رجل يقفز من ارتفاع طبقة الستراتوسفير بدون بزة فضاء وبدون بزة مقاومة للضغط وبدون أكسجين وبدون مظلة ليهبط في مياه مليئة بالقروش في محاولة لمنع “الموت بسبب المياه الملوثة”

-وإذا لم يصوت العالم لإنقاذه، فسيواجه موتًا حتميًا-

لندن، المملكة المتحدة، 18 ديسمبر 2015 – أعلنت Death Challenge, Inc، وهي شركة جديدة متخصصة في مجالات المساعدة الإنسانية المدعومة تجاريًا، اليوم التاريخ الرسمي للبث الحي لأكثر الأحداث إثارة وأشدها خطورة. وسيتم خوض تحدي الموت1, قفزة الموت (http://DeathChallenge.com) في يوم 25 مارس, 2016 في نفس أسبوع اليوم العالمي للمياه.

وفي تمام الساعة 3.33 مساءًا بتوقيت جرينتش، سيُقدم “المغامر” المقنع الذي يظل مجهول الهوية حتى الآن على المغامرة بحياته بالقفز من طائرة نفاثة من طبقة الاستراتوسفير، من مسافة 9.53 أميال (15.3 كلم) فوق سطح الأرض، ويغوص في الماء لمسافة 5,300 قدم بدون ارتداء بزة فضاء ولا بزة مقاومة للضغط ولا أنبوبة أكسجين ليهبط في منطقة مليئة بالقروش- كل هذا في محاولة لمنعالموت بسبب المياه الملوثة. (http://DeathbyDirtyWater.org ).

“This is a cause close toوقال المتحدث باسم الشركة، آيدين دورتي “هذه القضية تمس مشاعر المغامر” (http://DeathChallenger.com) . “ولأنه قضى فترة كبيرة في المناطقالأشد تأثرًا بالأمراض المنقولة في المياه، فقد شهد الآثار الدراماتيكية الأصلية لهذه المشكلة التي تتوفر حلولها. كما أنالمغامر عانى أيضًا من مرض شبه قاتل إثر شربه لماء ملوث خلال رحلاته. وفي كل عام يموت ما يقرب من مليوني طفل بسبب المياه الملوثة، ولهذا يرغب المغامر بالمغامرة بحياته لإنهاء هذه الأزمة.”

وسيُذاع هذا الحدث الذي لم يسبق له مثيل المعروف باسم قفزة الموت مباشرة لجمهور عالمي يدفع حسب مرات العرض، قادر جميعه على التصويت بـ”إنقاذ حياةالمغامر” أم لا من خلال توفير إحدى وسائل النجاة. وسيتمكن الجمهورالمتابع للحدث عبر الإنترنت والجمهور المشاهد في موقع الحدث ذاته من شراء الأصوات قبل قفزة للمغامر أو أثنائها، من خلال التصويت بـ”نعم” أو “لا” لوسائل النجاة الثلاثة. وما يثير المخاوف، أنه لن تُقبل أي وسيلة نجاةللمغامرإلا إذا تم شراء مليار صوت على مستوى العالم، وهو رقم رمزي وتقريبي لعدد الأشخاص الذين لا يمكنهم الحصول على أهم مقومات الحياة – وهو الماء النظيف.

في حالة وسيلة النجاة الأولى (تنشط حالتها على ارتفاع 20,000 إلى 25,000 قدم)، ستلقي طوافة تجول المكان مظلة يحاولالمغامر اللحاق بها لأسفل وتثبيتها بجسمه في ظروف شبه مستحيلة. وفي

حالة وسيلة النجاة الثانية(تنشط حالتها على ارتفاع 15,000 إلى 20,000 قدم)، سيحاول قافز مظلي اللحاق بالمغامرالمنهك والذي يعاني من نقص الأكسجينفي محاولة لإكمال أول محاولة لإنقاذه في الهواء بدون أي معدات سلامة. وفي حالة وسيلة النجاة الثالثة(تنشط حالتها على ارتفاع 7,000 إلى 15,000 قدم)، سترمي طائرة حبل جر، سيحاول المغامرجذبه لاستخدامه في النزول للماء. وإذا أخطأ المغامر في الإمساك بحبل الجر، فسيحاول الإمساك بجسم الطائرة أو التعلق بجناحها أو طرفي ذيلها. وإذا فقد المغامروعيه عند الاصطدام بالطائرة، سيُتاح خيار إضافي لإرسال فريق إنقاذ لمده بالأكسجين. ومع ذلك، لن تُنشط وسيلة النجاة هذه إلا بعد الحصول على 7.125 مليار صوت أولاً – وهو عدد أفراد الجنس البشري بالكامل عند تصويتهم لإنقاذ حياة رجل واحد وعدد جميع الأفرد في العالم الذي لا يمكنهم الحصول على ماء نظيف.

وتشمل طرق أخرىللمساهمة في النجاح العالمي لتحدي الموتتذاكر الدفع حسب مرات العرض للمشاهدة المباشرة عبر الإنترنت، وتذاكر كبار الشخصيات لمشاهدة الحدث من على متن طائرة أو مركب في موقع الغطس – أو تحت سطح الماء في وجود القروش – وخيار خاص للحصول على رحلة لطبقة الاستراتوسفير معالمغامر.

ويقول المتحدث باسم الشركة، آيدين دورتي “إن مخاطر القفزة أكثر من مجرد كبيرة”. “فحين يقفز المغامرفأنه سيواجه ضغطًا شديد النخفاض للهواء، ودرجات حرارة تحت الصفر وشبه انعدام للأكسجين، وجميعها تؤدي للموت الوشيك.

ويُعد المغامر ضمن أفضل الرياضيين المغامرين على مستوى العالم، حيث أكمل 20,000 قفزة بالمظلة، وأكثر من 5000 قفزة من مسافات عالية وقضى آلاف الساعات في الكهوف مع القروش البيضاء الكبيرة على مدار ثلاثين عامًا مضت. وسيستخدم المغامر ضوابط قاسية لمحاولة النجاة من قفزة تتجاوز الرقم القياسي لأعلى قفزة مسجلة على مستوى العالم بأكثر من 260 ضعفًا -حيث يقترب ارتفاع القفزة من ضعف ارتفاع قمة إيفرست.

ويُعد المغامر هو أول من يخاطر بحاته في تحدي الموت. ويعتبر الخبراء تحدي الموت1، أو قفزة الموت، ، الحدث من الفئة 10 الذي تبلغ فرصة النجاة به صفرًا. كما سيتميز تحدي الموت 1 بمؤثرات موسيقية يعزفها فنانون مشهورون بالإضافة للحصول على دعمهم للحدث. وستواصل مؤسسة تحدي الموت إظهار الرياضيين المغامرين في الأحداث شديدة الخطورة للتوعية بالجهود الإنسانية والدعم المقدم في تحدي الموت للقضاء على العديد من أسوأ المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية على مستوى العالم.

وستجري شركة محاسبة دولية حساب لشركة Death Challenge Inc ومؤسسة تحدي الموت وقفزة الموت وتتحقق منها. للحصول على مزيد من المعلومات عنتحدي الموت والكيفية لاتي يستطيع العالم بها إنهاء الموت بسبب المياه الملوثة تفضل بزيارة: http://DeathChallengeDay.com

حول العلامة التجارية لتحدي الموت

يشترك كل من شركةDeath Challenge, Inc. ومؤسسة تحدي الموت وMany People وOne Voice بشكل جماعي في العمل الإنساني المدعوم ماليًا الذي يهدف إلى نشر التوعية وتوفير الدعم اللازم للقضاء على العديد من أسوأ المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والإنسانية على مستوى العالم. وستظهر مؤسسة تحدي الموت الرياضيين المغامرين في الأحداث شديدة الخطورة للمساعدة على إبراز القضايا المختلفة. ويهدف الحدث الأول، وهو تحدي الموت 1، إلى إيقاف حالات الوفاة بسبب المياه الملوثة.