‫تي يو في راين لاند وأوبن سكاي: “عمليتك الصناعية غير آمنة إن لم تكن مؤمنة”

البنى التحتية الحرجة والصناعة معرضة للتهديد بصورة متزايدة من قبل الهجمات السيبرية: وتوسع تي يو في رينلاند وأوبن سكاي عروضهما لتدقيقات الأمان والشهادات للبنى التحتية الحرجة والصناعة لتشمل تقييمات الأمن السيبري، وهي موضوع سيتم طرحه في مؤتمر S4x17 لترخيص أمن المعلومات الأمني في ميامي بولاية فلوريدا.

ميامي، 24 كانون الثاني/يناير 2017 / بي آر نيوزواير / – فشل إمدادات الطاقة، وفشل شبكات الهاتف والإنترنت وأجهزة الصراف الآلي على مستوى البلاد التي تستغرق عدة أيام حتى توقف الإنتاج: الهجمات الإلكترونية على البنى التحتية الحساسة والصناعة ليست مسألة “لو” – بل هي مسألة “متى”. وفيما يمكن أن تكون عواقب هذه الهجمات، خاصة مع نمو إنترنت الأشياء وإنترنت الأشياء الصناعية، هائلة، وسعت تي يو في رينلاند وأوبن سكاي محفظتيهما لتدقيقات الأمن الوظيفي والشهادات للبنى التحتية الحرجة والصناعة لتشمل تحليلات الأمن السيبراني والاختبارات الواسعة. ويوضح هاينز غال، خبير “السلامة الوظيفية والأمن” في تي يو في رينلاند “مع ظهور الصناعة 4.0، فإنه لم يعد بالإمكان النظر إلى السلامة الوظيفية بصورة معزولة.” ويضيف نايجل ستانلي، خبير الأمن السيبراني في أوبن سكاي “الأمن السيبيري هو عامل نجاح أساسي: من أجل أنظمة عرض مركزية محمية، وكشرط مسبق هام لسلامة الوظيفية في عمليات التصنيع، ولتبادل البيانات الآلي الآمن بين أنظمة الإنتاج الشبكية، وللتوافر والموثوقية في الإنتاج.” وأعرب الخبيران عن قناعتهما بأن “الحاجة للقيام بانتظام بفحص استراتيجيات السلامة والأمن الحالية في الصناعة، فإن تطوير الضوابط والحلول الذكية سيواصل النمو فيما تتواصل المعالجة الذكية في التسارع.”

ولهذا طورت تي يو في رينلاند وأوبن سكاي نهجا متعدد التخصصات لإدارة المخاطر لمصنعي المكونات والأنظمة المتكاملة لأنظمة التحكم الصناعية التي تركز بالتساوي على السلامة الوظيفية والأمن السيبراني. وهو نهج يقوم على تحليل متماسك للمخاطر على مدى دورة الحياة بأكملها، بدءا من مرحلة التطوير  والحاجة إلى وضع السلامة والأمان في التصميم. وتشمل هذه الخدمة تقييمات الأمن السيبراني العميقة، بما في ذلك اختبارات التعرض، والصلابة والاختراق. وفي كانون الثاني/يناير 2017 ستقدم تي يو في رينلاند وأوبن سكاي نهجهما الجديد هذا في مؤتمر S4x17 في ميامي، وهو واحد من المؤتمرات الدولية الأكثر أهمية المتخصصة في أمن أنظمة التحكم الصناعية.

ومع عرض متكامل للسلامة الوظيفية والأمن السيبراني، تجمع تي يو في رينلاند وأوبن سكاي بين أكثر من 145 عاما من الخبرة في مجال السلامة والأمن الصناعي مع خبرة واسعة في مجال الأمن السيبراني.

وإلى جانب الامتثال للمتطلبات التنظيمية، يمكن للشركات المصنعة وشركات تكامل النظم الصناعية استخدام نهج تي يو في رينلاند وأوبن سكاي لتحقيق مستويات نضج الأمن الأكثر صعوبة كما هي محددة من قبل IEC 62443، وهو معيار للأتمتة الصناعية وأنظمة التحكم. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع: www.tuv.com/en/ics-securitywww.tuvasi.comwww.openskycorp.com.

نبذة عن تي يو في راين لاند وأوبن سكاي

تي يو في رينلاند هي شركة عالمية رائدة موفرة لخدمات الاختبار والتفتيش المستقلة، وهي حاليا الشركة المستقلة الموفرة الأكبر للخدمات التي تجمع بين كفاءة الاتصالات والمعلومات والخبرة المتخصصة الشاملة بالنسبة إلى الصناعة، وعملها الأساسي هو توفير الأمان التقني والأمن للناس والبيئة حول العالم منذ 140 عاما.

وتوظف المجموعة 19،600 شخص حول العالم. وتبلغ مبيعاتها السنوية ما يقرب من 1.9 مليار يورو. والخبراء المستقلون في الشركة يجسدون الجودة والسلامة للأشخاص والتكنولوجيا والبيئة في كل جوانب الحياة تقريبا. تي يو في رينلاند تقدم خدمات التفتيش الفني للمعدات والمنتجات والخدمات، وتشرف على المشاريع وتساعد في صوغ العمليات للشركات. وعلى مدى أكثر من 15 عاما، تدعم تي يو في رينلاند القطاعين العام والخاص عبر تقديم الاستشارة الشاملة وخبرة الحلول المتخصصة في تقنية المعلومات والأمن السيبراني والاتصالات عبر عمليات التحول الرقمية.

شركة أوبن سكاي هي جزء من مجموعة تي يو في رينلاند وشركة تابعة 100% الى تي يو في راين لاند. وتوفر أوبن سكاي الخبرة المتخصصة في تقنية المعلومات لمساعدة الشركات على تعظيم منصات تقنية المعلومات لديها، وحماية أرصدة المعلومات وتسريع تبني التقنيات الاستراتيجية. وهي متخصصة في بنى تقنية المعلومات التحولية والأمن والمشورة الخاصة بالمخاطر.

ومن بين ما يميز أوبن سكاي استقلالية شركات البيع التابعة لها، الخبرة المتخصصة العميقة في الصناعة والتقنية والنهج الشامل لمنصات بناء تقنية المعلومات المتغيرة.