Press Release

مجموعة مميّزة من الأجهزة الذكية تتصدّر لائحة الهدايا في موسم الأعياد هذا العام في الإمارات

أوبو توفّر ابتكارات تكنولوجية مميّزة لتكون خيارات رائعة لأجمل هدايا الأعياد

  دبي، الإمارات العربية المتحدة؛  30 نوفمبر 2020: مع اقتراب موسم الأعياد، يصبّ الجميع تركيزهم على التسوق من أجل اختيار هدايا مميّزة إما لأفراد الأسرة أوللأصدقاء والأحبة. ولا شك أن عام 2020 كان عام التكنولوجيا دون منازع، إذ أمضى الناس معظم أوقاتهم أمام أجهزتهم الذكية على الإنترنت. ولا بد أن الأجهزة التي يمتلكونها قد استهلكت، وقد آن أوان استبدالها بأحدث الابتكارات التقنية وإدراجها ضمن لائحة الهدايا لموسم الأعياد.

OPPO Rene4 Series

وسواء كنتم تبحثون عن هدايا مناسبة لكم أو لأي من الأهل أو الأصدقاء أو الأحبة، ستجدون لدى أوبو، العلامة العالمية الرائدة في صناعة التكنولوجيا، خيارات متنوّعة من الأجهزة الذكيّة التي تناسب الجميع في الإمارات العربية المتحدّة. وتشتهر أوبو بتصاميم أجهزتها التي تلبي تطلعات الشباب المبدعين المهتمين بأحدث التصاميم والابتكارات التقنية، لتكون الهدية المثالية التي ستسعدهم في موسم الأعياد.

 1.  أوبو فايند X2  برو

يعد هاتف أوبو فايند X2 برو الرائد الهدية المثالية للأشخاص الذين يرغبون بالحصول على أحدث الابتكارات التقنية بتصاميم كلاسيكية راقية. ويوفّر الهاتف تجربة سينمائية رائعة من خلال مزيج من التكنولوجيا العالية من حيث الصوت الصورة، حيث يتميّز أوبو فايند X2 برو بشاشة Ultra Vision فائقة الوضوح بمعدل تحديث 120 هرتز تقدم مستويات غير مسبوقة من الدقة والألوان ومعدل التحديث والسطوع تجعلها ترسي معايير جديدة تماماً في عالم الهواتف الذكية. وبالنسبة للصوت، يقدم الهاتف مكبرين للصوت مع تقنية Dolby Atmos، وهو ما يتيح مستويات متقدمة من الأداء وصوتاً غامراً سواء خلال الاستماع للموسيقى أو مشاهدة الفيديو. وتم تزويد هاتف أوبو فايند X2 برو بنظام كاميرا ثلاثي، يضم كاميرا أساسية مزودة بمستشعر IMX689 من سوني بدقة 48 ميجابكسل، وكاميرا بعدسة عريضة بدقة 48 ميجابكسل وكاميرا بعدسة تليفوتو بدقة 13 ميغابكسل. ويأتي الهاتف مزوداً أيضاً بتقنية الشحن فائق السرعة SuperVOOC 2.0 بقدرة 65 واط، والتي تعدّ الأسرع على الإطلاق تتيح لهاتف أوبو فايند X2 برو تقديم تجربة رائدة على مختلف الأصعدة. ويتوفر الهاتف بسعر 4,999 درهم إماراتي.

 2.  سلسلة هواتف رينو4 من أوبو

تقدم أوبو للمبدعين الشباب وعشاق التكنولوجيا سلسلة هواتف رينو4 الذكية التي تمتاز بتصاميمها الرائدة. وتتوفّر السلسلة بثلاث خيارات تشمل رينو4 برو 5G، ورينو4 برو ورينو4. ويقدم كل من هذه الهواتف مجموعة فريدة من الميزات التي تناسب مختلف الاهتمامات، وبسعر في متناول الجميع. وتتميز جميع هواتف هذه السلسلة بالتصميم النحيف والوزن الخفيف الذي تشتهر به سلسلة رينو، كما تأتي هواتف السلسلة مع شاشة AMOLED، وتقنية الشحن السريع وأحدث تقنيات الكاميرات للحصول على أفضل الصور والفيديو على الإطلاق. وتقدم سلسلة هواتف رينو4 ميزات التقاط الصور الشخصية الليلية وتصوير الفيديو الليلي بالعدسة الواسعة التي تشجع المستخدمين على الانطلاق بإبداعاتهم إلى آفاق جديدة.

·  يضم هاتف رينو4 ميزات حصرية قائمة على الذكاء الاصطناعي ويأتي بثلاث ألوان تشمل اللون الأرجواني الفضائي الحصري، ليضيف تألقاً فريداً على الهاتف. ويتوفر أوبو رينو4 يسعرٍ مميّز يبلغ 1,499 درهم إماراتي.

·  ويقدّم هاتف رينو4 برو تجربة عمليّة مع سعة ذاكرته التي تبلغ 256 جيغابايت، وخاصية الشحن السريع من الصفر إلى 100% خلال 36 دقيقة فقط. كما أنه يضم شاشة ثلاثية الأبعاد منحنية خالية من الحواف، لتضفي عليه أناقة مميزة وبسعر لا يضاهى، يبلغ 1,999 درهم إماراتي.

·  أما هاتف رينو4 برو G5 فإنه يوفّر تجربة فائقة بسرعة اتصال الجيل الخامس. ويتميز الهاتف بنحافة هيكله، وخفة وزنه، وشاشته المنحنية ثلاثية الأبعاد، وتقنية رينو جلو Reno Glow الحاصلة على براءة اختراع التي تتيح إضفاء اللون الأزرق السماوي على الهاتف، ليكون الهدية المثالية. ويتوفر هذا الهاتف بسعر 2,499 درهم إماراتي.

3.  سلسلة هواتف A  من أوبو

تكمّل سلسلة هواتف A من أوبو مجموعة هواتف أوبو الذكية وتوفّر خيارات متنوّعة بأسعار مميّزة تبدأ من 449 درهم إماراتي فقط، لتكون الهدية المثالية للمستخدمين للمرة الأولى. وتتميز هواتف هذه السلسلة بقوة معالجة متقدمة في فئتها، كما أنها تحمل لمسات أوبو المميزة في التصميم، وتأتي مع كاميرات مميزة بقدرات غير مسبوقة في فئتها السعرية. ويتصدّر هذه السلسة هاتف أوبو A93 الجديد والذي بقدّم لمسات جمالية مميّزة وكاميرا سداسية مدعومة بتقنية الذكاء الاصطناعي تتيح إمكانيات التقاط صور البورتريه بمستويات جديدة كلياً. ويأتي الهاتف مع ذاكرة داخلية بسعة 128 جيغابايت، ما يتيح استخدامه لأغراض متنوعة في العمل والترفيه. كما يضم ميزات تشمل الاستجابة لإيماءات اليدين وواجهة مستخدم سهلة الاستخدام وحواف ناعمة وتقنية الشحن السريع. ويتوفّر هاتف أوبو A93 مقابل 1,199 درهم إماراتي.

 4.  سماعات أوبو إنكو اللاسلكية الذكيّة

وسواء كنتم تبحثون عن هدايا تناسب الشباب في العائلة أو لأي من أفراد الأسرة الذين يعملون حاليّاً من المنزل، فإن سماعات أوبو إنكو اللاسلكية الذكية ستكون الخيار المثالي لهدية تتيح إجراء الاتصالات أو الاستماع إلى الموسيقى. وتتوفر سماعات أوبو إنكو بثلاث فئات، وتتكامل مع كافة الهواتف الذكية لتقديم تجربة استخدام يومية لا تضاهى. وتقدم هذه السماعات اللاسلكية حرية الحركة كما أنها توفر تجربة صوتية متميزة للألعاب الإلكترونية أو مشاهدة مقاطع الفيديو، فضلاً عن خاصية إلغاء الضجيج القائمة على الذكاء الاصطناعي خلال المكالمات الهاتفية.

·  تتيح سماعة أوبو إنكو W51 اللاسلكية للمستخدمين مساحة شخصية للاستمتاع بتجربة صوتية واضحة وذات جودة متقدمة، مع قدرة مضاعفة على إلغاء الضجيج أثناء المكالمات الهاتفية أو الاستماع إلى الموسيقى، بفضل تزويدها بشريحة مُعالجة رقمية متطورة ثنائية النواة، بالإضافة إلى خاصية إلغاء الضجيج النشطة، وهي متوفرة بسعر 499 درهم إماراتي بألوان الأبيض والأسود لتناسب جميع الأذواق.

·  أمّا سماعة أوبو إنكو W31 فإنها توفّر تجربة صوتية مميّزة للمستخدمين من عشاق النشاط والرياضة، عبر اتصال بلوتوث منخفض التأخير وخاصية إلغاء الضجيج للميكروفون أثناء الاتصال، فضلاً عن مقاومة الماء والغبار وفق معيار IP54 وغيرها من الميزات. وتتوفر هذه السماعات بسعر 299 درهم إماراتي.

·  وتعد سماعات أوبو إنكو W11 اللاسلكية خياراً مثالياً لعشاق الموسيقى، حيث توفر تقنية البث عبر اتصال بلوتوث، وتجربة صوتية غامرة، وبطارية تصل إلى 20 ساعة ومقاومة للماء والغبار وفق معيار IP55. وتتوفر بسعر مميّز يبلغ 199 درهم إماراتي.

ومهما كانت الهدية التي تبحث عنها أو الشخص الذي تريد مفاجأته بهديّة مميزة هذا العام، فإن عائلة أوبو من الأجهزة الذكيّة توفر مجموعة متنوعة من الخيارات التي تلبي مختلف الأذواق والاحتياجات.

لمزيد من التفاصيل يرجى التواصل مع
لوسي عزيز
المديرة الإقليمية للعلاقات العامة

أوبو
البريد الإلكتروني: lucy.aziz@oppo.ae

لمحة عن أوبو

تأسست أوبو في عام 2004، وتعد من أبرز الأسماء الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا، حيث تشتهر بتركيزها على التقنيات المبتكرة واللمسات الفنية المتميزة في التصميم.

 وتهدف أوبو إلى بناء منظومة متعددة المستويات من الأجهزة الذكية، تواكب من خلالها عصر الاتصالات الذكية الذي نعيشه. وتعتبر الهواتف الذكية التي تنتجها أوبو منصةً لتقديم محفظة متنوعة من الحلول الذكية والرائدة، على مستوى الأجهزة والنظام والبرمجيات. ولتحقيق هذا الهدف، أطلقت أوبو في عام 2019 خطة على مدى ثلاثة أعوام، لاستثمار 7 مليار دولار أمريكي في مجال الأبحاث والتطوير، لابتكار تقنيات تسهم في تعزيز إمكانيات التصميم.

 وتبذل أوبو جهوداً دائمة لوضع منتجات تتميز بأعلى مستويات التطور التكنولوجي ضمن تصاميم جمالية مميزة وفريدة في متناول المستخدمين في مختلف أرجاء العالم، وذلك انسجاماً مع فلسفة العلامة التي تتمحور حول الريادة والشباب والقيم الجمالية، حيث تلتزم أوبو بتحقيق هدفها في منح المستخدمين الاستثنائيين إمكانية الإحساس بجمال التكنولوجيا.

 وركزت أوبو، خلال العقد الماضي، على تصنيع هواتف ذكية تتميز بإمكانيات تصوير غير مسبوقة، حيث أطلقت أول هواتفها في 2008، وأطلقت عليه اسم سمايل فون، وكان بداية انطلاقها في سعيها الدائم نحو الريادة والابتكار. ووجهت العلامة اهتمامها على الدوام على احتلال مركز الصدارة، وهو ما نجحت في تحقيقه عبر تقديم أول هاتف ذكي مزود بكاميرا دوارة في عام 2013، فضلاً عن إطلاق أنحف هاتف ذكي في عام 2014، كما كانت أول شركة تقدم تكنولوجيا بيريسكوب في كاميرا الموبايل، أتاحت لها تقديم خاصية التقريب خمس مرات وتطوير أو هاتف ذكي تجاري متوافق مع شبكات اتصالات الجيل الخامس في أوروبا.

 وتحتل أوبو اليوم المرتبة الرابعة بين علامات الهواتف الذكية، عبر الأجهزة الذكية وواجهة المستخدم ColorOS وخدماتها الإلكترونية مثل أوبو كلاود وأوبو+.

 وتقدم أوبو خدماتها ومنتجاتها في أكثر من 40 دولة، كما تدير ستة معاهد للأبحاث وأربعة مراكز للبحث والتطوير موزعة في مختلف أنحاء العالم، من سان فرانسيسكو غرباً وصولاً إلى شنجن شرقاً. كما افتتحت الشركة مركزاً دولياً للتصميم في لندن، وتلعب هذه المراكز كافة دوراً محورياً في ابتكار أحدث الحلول التقنية التي تسهم في رسم ملامح مستقبل الهواتف الذكية وقطاع الاتصالات الذكية.

لمحة عن أوبو الشرق الأوسط وأفريقيا

دخلت أوبو سوق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2015، عبر تأسيس مكتب إقليمي لها في العاصمة المصرية، القاهرة. وبعد النجاح الكبير الذي حققته مبيعات الشركة خلال عامها الأول من وجودها في القاهرة، أطلقت أوبو خطط توسع طموحة في المنطقة، حيث أطلقت عملياتها في الإمارات العربية المتحدة في عام 2019. تتمتع أوبو حالياً بحضور فعلي في أكثر من 12 سوقاً في المنطقة، بما فيها مصر، والجزائر، وتونس، والمغرب، والإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، وسلطنة عُمان، والكويت، والبحرين، وكينيا، ونيجيريا، ودول شرق المتوسط.

 وسعياً لتعزيز حضورها في المنطقة وتماشياً مع استراتيجيتها لتكييف منتجاتها مع متطلبات الأسواق المحلية، زادت أوبو من استثماراتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر تأسيس معمل في الجزائر في عام 2017. وأصبحت الشركة بذلك أول علامة تجارية صينية تؤسس منشأة صناعية في منطقة شمال أفريقيا. وعملت أوبو على تطوير وتحسين منتجاتها بناء على متطلبات الجمهور المستهدف وآرائه في كل منطقة، كما حرصت دوماً على تخصيص حملاتها الترويجية وفقاً للثقافة المحلية، وما يناسب فئة المستهلكين الشباب في كل دولة. كما تحرص الشركة على الدوام على العمل مع فرق محلية للتعرف بشكل أفضل على المستهلكين المحليين وتوفير خدمات على أعلى مستوى من الجودة.

 وبدأت أوبو خلال العام الماضي بتعديل خط منتجاتها بما يتلاءم مع منطقة الشرق الأوسط تحديداً، حيث أطلقت هاتفها الذكي الرائد ضمن سلسلة أوبو فايند X وطرحت سلسلة هواتف أوبو رينو. وستواصل أوبو تطوير خط منتجاتها المحلية لتوفير المزيد من سلاسل الهواتف الممتازة للمستهلكين في المنطقة.

وتعمل أوبو، انطلاقاً من مكانتها كشركة عالمية رائدة في مجال الابتكار والتكنولوجيا، على اتباع أعلى معايير الاستدامة للحفاظ على البيئة لأجيال المستقبل، وسعت إلى إحداث تغييرات إيجابية عبر إطلاق مبادرات اجتماعية وإنسانية محلية، فضلاً عن الحملات الخيرية.

Photo: https://mma.prnewswire.com/media/1344174/OPPO_Rene4_Series.jpg