Press Release

‫يلقي مؤسس ورئيس شركة لونجي السيد لي زهينجو كلمته في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (APEC) للرؤساء التنفيذيين

 شيان، الصين، 13 نوفمبر 2021 /بي ار نيوزواير/ – ألقى لي زهينجو _مؤسس ورئيس شركة لونجي الرائدة في مجال تكنولوجيا الطاقة الشمسية_ خطابًا في قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (APEC) للرؤساء التنفيذيين لعام 2021 عبر الفيديو، كما شارك أيضًا في مناقشة المائدة المستديرة الافتراضية مع قادة الأعمال الآخرين حول موضوع “مستقبل الطاقة”، مع التركيز بشكل أساسي على الأدوار المؤثرة وتأثير الطاقة الكهروضوئية والهيدروجين في عملية التحول العالمي للطاقة.

Li Zhenguo, founder and president of LONGi, has addressed the 2021 APEC CEO Summit via online video, also taking part in a virtual roundtable discussion with other business leaders on the topic of "The Future of Energy".

قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (APEC) للرؤساء التنفيذيين هي القمة الأكبر التي يجتمع فيها قادة اقتصادات آسيا والمحيط الهادئ لمناقشة القضايا المهمة وتعزيز تحرير التجارة والتعاون الاقتصادي، باعتبارها منصة رئيسية للتبادلات التجارية بين الدوائر السياسية والتجارية في المنطقة. يصادف هذا العام الذكرى الثلاثين لانضمام الصين إلى منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، حيث أصبحت الدولة عنصرًا متزايد الأهمية في الاقتصاد العالمي على مدى العقود الماضية، وأصبحت مؤخراً مساهماً رئيسياً في التعافي المستمر للاقتصاد العالمي بعد جائحة كوفيد-19.

يعزز تصنيع الطاقة الكهروضوئية انتقال الطاقة في منطقة دول آسيا والمحيط الهادئ

وخلال المائدة المستديرة، أعرب “لي” عن وجهة نظر مفادها أن تنمية اقتصاد دول آسيا والمحيط الهادي هو جزء لا يتجزء عن تنمية اقتصاد الطاقة. ونظرًا لأن حياد الكربون أصبح من الأمور المتفق عليها عالميًا، فقد أصبحت الطاقة المتجددة ذات أهمية متزايدة في مواجهة تغير المناخ. على مدار العقد الماضي، خفضت شركات الطاقة الكهروضوئية الصينية تكلفة توليد الطاقة من خلال الابتكار المستمر والبحث والتطوير، حيث أصبحت الطاقة الكهروضوئية الآن أرخص أشكال الطاقة الكهربائية في العديد من البلدان والمناطق.

في حين تقدم للعالم إمدادات ثابتة من الكهرباء النظيفة والمتجددة، تساهم صناعة الطاقة الكهروضوئية أيضًا في التنمية الاقتصادية العالمية، بما في ذلك منطقة دول آسيا والمحيط الهادئ. وأشار “لي” إلى أن هذه المنطقة _بما في ذلك الصين_ هي موطن لأكثر من 90٪ من سعة تصنيع الطاقة الكهروضوئية العالمية، مما يوفر فرص عمل للملايين.

LONGi Solar Logo

 إذا تفكرنا في السابق، فإن مؤتمر الأمم المتحدة الرابع والعشرين لتغير المناخ في عام 2018 شهد إطلاق الرئيس “لي” لمفهوم التنمية المستدامة الخاص بشركة لونجي “Solar for Solar”، بهدف تحقيق انعدام الانبعاثات الكربونية في كامل أرجاء الصناعة من خلال تصنيع المنتجات الكهروضوئية التي تُدار بواسطة توليد الطاقة الكهروضوئية.

“انطلاقا من مفهوم”Solar for Solar، نعتقد أن مجال صناعة الطاقة الكهروضوئية سينتقل بصورة أكبر إلى المناطق الغنية بالطاقة النظيفة مثل تشيلي وأستراليا ونيوزيلندا”. يعتقد “لي” أن مثل هذا الانتقال لا يمكن أن يعزز فقط انتقال الطاقة المحلية، ولكنه سيعمل أيضًا على تقوية مجال التصنيع في هذه المجالات. في المستقبل، سيتم تطبيق منتجات الطاقة الكهروضوئية في مجالات تشمل تحلية مياه البحر والتصحر، ومن ثم الاستمرار في تقليل انبعاثات الكربون تدريجيًا وتولي دور استعادة النُظم البيئية للأرض.

تعتبر الكهرباء النظيفة والهيدروجين مسارات فعالة لتحقيق الحياد الكربوني

في السنوات الأخيرة، أدخلت العديد من البلدان والمناطق سياسات لتشجيع تطوير طاقة الهيدروجين. من الواضح أن الاقتصادات الكبرى في العالم قد صعدت خططها في هذا المجال ليتم تطبيقها على مستوى إستراتيجيتها الوطنية لمجال لطاقة، وصاغت جداول زمنية وخرائط طريق واضحة نسبيًا.

أفاد “لي” أنه في أثناء السعي إلى حياد الكربون، فإن طاقة الهيدروجين تمثل شكلًا لا غنى عنه من الطاقة الثانوية، مع وجود عدد كبير من سيناريوهات استخدامها في صناعات الطاقة والصناعات الكيماوية، وصهر الصلب، ومواد البناء، والنقل البحري والجوي، وحتى الاستخدام المدني.

“ويُمثل “الهيدروجين الرمادي” 96٪ من طاقة الهيدروجين التي نستخدمها الآن، والذي يتم الحصول عليه من الفحم أو الغاز الطبيعي. ويُكلفنا الحصول عليه خروج انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وبموجب متطلبات حياد الكربون، يجب استخدام الطاقة الكهروضوئية أو طاقة الرياح، التي تستخدم المياه المحللة كهربيًا، لإنتاج الهيدروجين النظيف الذي سيتم استخدامه على نطاق واسع في اقتصاداتنا في المستقبل. وأسهب “لي” في القول حيث أفاد بأنه إذا تم بناء محطات الطاقة الكهروضوئية وقواعد إنتاج الهيدروجين على نطاق واسع في مواقع مثل شمال أستراليا وتشيلي ونيوزيلندا، فإن الهيدروجين النظيف أو الأمونيا الخضراء المُنتجة في هذه المواقع يمكن أن تُنعش اقتصاد منطقة دول آسيا والمحيط الهادئ وتساعد على انتقال الطاقة العالمي في نفس الوقت.

بصفتها شركة عالمية رائدة في مجال تكنولوجيا الطاقة الشمسية، تتعهد لونجي بالابتكار التكنولوجي وتتبع مسار التنمية الخضراء. في السنوات الـ 21 الماضية، أصبح كل من الإنجازات التكنولوجية الرئيسية والإجراءات التي اتخذتها الشركة أدوات مساعدة للصناعة الكهروضوئية، مُذللةً العقبات أمام تطورها. قبل افتتاح قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، أصدرت لونجي تقريرها الأول حول العمل المناخي، مما يوضح للعالم عزم الشركة على معالجة تغير المناخ العالمي وتحقيق التنمية المستدامة. وللمضي قدمًا، ستواصل شركة لونجي الالتزام بالابتكار التكنولوجي والمساهمة في التحول الأخضر، في كل من دول آسيا والمحيط الهادئ وحول العالم.

صورة-  https://mma.prnewswire.com/media/1686804/Li_Zhenguo_founder_president_LONGi_addressed_2021_APEC_CEO_Summit.jpg
صورة –  https://mma.prnewswire.com/media/781516/LONGi_Solar_Logo.jpg