Daily Archives: December 19, 2015

غوغل يسمي مركز تسوق “هاربور سيتي” المقصد الأكثر بحثا عنه على المحمول في هونغ كونغ

هونغ كونغ، 17 كانون الأول/ديسمبر، 2015 / بي آر نيوزواير/ — سمى محرك البحث العالمي غوغل في بيانه “البحث على غوغل  في سنة” مركز تسوق “هاربور سيتي”، وهو السوق الأكبر في هونغ كونغ، بأنه المقصد رقم واحد في أعلى عمليات البحث على الأجهزة المحمولة عن المقاصد المحلية للعام 2015. واحتل هذا السوق، الواقع في حي تسيم شا تسوي، وهو الحي السياحي الرئيسي في هونغ كونغ، أيضا المرتبة السادسة في الكلمات الرئيسية للبحث على الأجهزة المحمولة. وتظهر نتائج البحث أن سوق هاربور سيتي كان المقصد الأكثر بحثا عنه على الأجهزة المحمولة على مدى الإثني عشر شهرا الماضية في هونغ كونغ. وكان هاربور سيتي أكبر سوق في هونغ كونغ حين افتتح في العام 1966.

The city’s largest shopping mall was named by Google’s Year in Search as number one in the Top Trending Mobile Searches for Local Destinations of 2015.

الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20151217/296827
الصورة: http://photos.prnewswire.com/prnh/20151217/296826

وفيما كان سوق هاربور سيتي في قمة تصنيفات محركات البحث، احتلت ثلاثة مطاعم في السوق – وهي ليدي أم، هاوس أوف جاسمين وكوفي أكاديميكس – المراتب الثالثة والسادسة والثامنة، على التوالي في قوائم الأماكن التي يتم البحث عنها في موضوع الطعام على الأجهزة المحمولة.

وأشار غوغل إلى أن تنوع العروض الترويجية والأحداث في سوق هاربور سيتي،  مثل “أين والي؟” و”أسبوع غوغل للألعاب”، ساعدت بلا شك مركز التسوق هذا على احتلال مركز الصدارة. والمركز يقدم حاليا عرضا لعيد الميلاد احتفالا بالذكرى السنوية العاشرة لديزني لاند في هونغ كونغ.

The Christmas decoration at Harbour City has long been a favorite photo spot among locals and visitors.

حول هاربور سيتي
إذ يمتد على مساحة تبلغ 2 مليون قدم مربع من الأراضي العقارية الرئيسية، مركز تسوق هاربور سيتي هو أكبر مركز تجاري وأكثرها تنوعا في هونغ كونغ. ويقع هاربور سيتي في قلب هونغ كونغ إلى جانب ميناء فيكتوريا الجميل، ويقدم مجموعة واسعة من الخدمات بما في ذلك التسوق وتناول الطعام والترفيه ومشاهدة المعالم السياحية. وقد رسخ هاربور سيتي نفسه كمركز التسوق الرئيسي في هونغ كونغ ونقطة جذب رئيسية فيها.

تي بي لينك تخطو خطوة كبيرة في سوق الأجهزة المحمولة برؤى جديدة

شنجن، الصين، 18 كانون الأول/ديسمبر، 2015 / بي آر نيوزواير — أعلنت شركة تي بي لينك، الشركة العالمية الأكبر الموفرة لمنتجات شبكات الواي فاي، مؤخرا، عن خط إنتاج جديد لها في أجهزة الهاتف المحمول: نيفوس، ما أدخل الشركة سوق أجهزة الهاتف المحمول لتوسيع نطاق أعمالها التجارية.

وإذ سيتم طرحه عالميا في شباط/فبراير، فإن المفهوم الرئيسي لهاتف “نيفوس” الذكي هو تقديم تصميم سهل الاستعمال، ذكي وبسيط.” وقال جيفري تشاو، رئيس شركة تي بي لينك، “كان قصدنا الأصلي من تطوير نيفوس هو خلق تجربة رقمية فريدة من نوعها عن طريق إقامة علاقة  سلسة بين الناس والأجهزة.” واضاف “نعتقد أن الهاتف الذكي الحقيقي يمكنه أن يوفر شعورا ببهجة التكنولوجيا للمستخدمين، مع تقديمه في الوقت نفسه نمط حياة بسيطا لهم في هذه الحقبة من انفجار المعلومات، بحيث أن الهاتف الذكي بالنسبة للمستخدمين لا يكون مجرد أداة، بل أن يكون رمزا للموضة يعكس نفسه بنفسه.”

ويمثل إصدار هاتف  نيفوس أيضا توسع تي بي لينك في سوق المعدات الثابتة (جهاز التوجيه (الراوتر)، ونظام المنزل الذكي، الخدمات السحابية) إلى سوق الجهاز المحمول. ووفقا لتصنيف  IDC2015، فإن حصة  تي بي لينك في السوق العالمي  في منتجات الواي فاي بلغت 42.9 في المئة، وهي نسبة أعلى بنسبة 33.42 في المئة عن المركز الثاني. ويعود نجاحها هذا بصورة كبيرة إلى تركيز الشركة بصورة ثابتة على مبدأ أن تكون منتجاتها قريبة من الحياة، وذلك كفلسفة أساسية لتطوير منتجات الشركة من خلال البحوث والتطوير للمنتجات ذات الجودة العالية.

ومع التراكم الحالي للتكنولوجيا في صناعة الاتصالات السلكية واللاسلكية، فإن تي بي لينك تسعى لتحقيق الأفضل من التصميم الإنساني. ويعتبر هذا الهاتف الذكي اختراقا لتي بي لينك لتأسيس صلة بينها وبين الأجهزة الذكية من خلال بروتوكول قياسي لخلق نظام رقمي مثالي للمستخدمين.

واضاف تشاو “في المستقبل، نود أن نوفر قدرة التعرف الذكية في مشاهد مختلفة من أجل تفعيل والسيطرة التلقائية على الأجهزة ذات الصلة بالمستخدمين. وعن طريق هواتفنا الذكية، سيكون للمستخدمين اتصال أوثق بأجهزتهم المنزلية.”

نبذة عن تي بي لينك
تي بي لينك هي شركة ابتكار توفر منتجات الشبكات الاستهلاكية وأس أم بي تتراوح بين الموجهات اللاسلكية (الراوتر)، والمفاتيح، وبوابات الكابل/دي أس أل، خطوط الكهرباء، والمحولات، وأجهزة توسيع النطاق والكاميرات السحابية، نقاط وصول الأعمال والحلول اللاسلكية في الخارج، إلى المنازل الذكية.

وقد كرست الشركة نفسها دائما لتزويد الجمهور بالوصول الأكثر ملاءمة لشبكة المنطقة المحلية والإنترنت، وتلبية حاجة المستخدمين من الشبكات في الحياة والعمل والترفيه وخدمة ذات جودة عالية، وتحقيق إيرادات مبيعات وصلت إلى 2 مليار دولار أميركي في العام 2014.

وقد أنشأت تي بي لينك حاليا شركات تابعة لها أو مكاتب تمثيلية في 40 دولة ومنطقة في الخارج، حيث يتم استخدام لأجهزة التي تنتجها في أكثر من 120 بلدا.