استدامة التنمية الخضراء تثمر في مدينة سونينغ الصينية

سونينغ، الصين، 14 أيلول/سبتمبر، 2018 / بي آر نيوزواير / — يوم 5 أيلول/سبتمبر، عُقدت جلسة عصف فكري حول “التنمية الخضراء” في سونينغ الصينية، وهي مدينة في إقليم الصين الغربي سيشوان. واجتذب الاجتماع الذي عقد تحت شعار “مؤتمر سونينغ للاقتصاد الأخضر 2018” أكثر من 300 من الخبراء والباحثين ورجال الأعمال المغامرين الصينيين المعروفين. وتجمع هؤلاء تحت سقف واحد وأجروا نقاشات متعددة الجوانب ومعمقة بشأن التنمية الخضراء، وكان محل تركيز النقاش هو مدينة سونينغ.

في العام 2007، كانت سونينغ لا تزال منطقة لم تحرر نفسها بعد من نموذجها الزراعي التقليدي الراسخ. ولكن في ذلك العام، تعهدت سونينغ أيضاً بإطلاق درب جديد في التنمية، وتغيير التقاليد المتأصلة والسير قدما بثبات نحو المستقبل.

وفي العقد الماضي، أضافت الخضرة وهجا جديدا للمدينة. فمن خلال تعديلات الهيكل الصناعي، تم استبدال الصناعات التقليدية بصناعات المعلومات الإلكترونية والآلات والمعدات والتصنيع الذكي والمواد الجديدة واللوجستيات الحديثة والصناعات الناشئة الأخرى. وبعد عقد من التوسع المديني والبناء الأخضر، تفتخر المدينة الآن بتوفير حدائق عامة ومساحات خضراء بمساحة 12.86 متر مربع للفرد، وبلغ معدل التغطية الخضراء فيها 41.35٪، ونسبة التغطية غير الكاملة بالأراضي العشبية تبلغ 37.47٪. تبلغ مساحة بحيرة قوانيين، وهي مساحة مائية واقعة في وسط المدينة، 14.8 كيلومتر مربع. وتعتبر سونينغ من بين المدن الصينية الرائدة لبدء بناء “مدن الإسفنج”. وفي نسخة العام 2018 من تقرير “وضع مدن الصين”، الذي تنشره منظمة الأمم المتحدة للموائل وجمعية التخطيط الحضري في الصين بصورة مشتركة، زينت صورة لمدينة سونينغ الصفحة الأولى لشعار التقرير “التحضر الأخضر في الصين”. كما حصلت هذه المدينة ذات المناظر الطبيعية على مجموعة متنوعة من الجوائز المرموقة وسعت للحصول على ألقاب مثل “المدينة العالمية الخضراء” و “مدينة المتنزهات الدولية.”

في الفترة ما بين 26 و 27 أيلول/سبتمبر، سيعقد مؤتمر العلوم والتنمية للتطوير الأخضر في سونينغ تحت شعار “الطاقة النظيفة: توجه جديد للنمو الأخضر”. وسيجتمع كبار الخبراء والعلماء والمؤسسات المعروفة من الداخل والخارج مرة أخرى ويتبادلون وجهات النظر حول الموضوعات الساخنة مثل الطاقة النظيفة وتخزين الطاقة، ومركبات الطاقة الجديدة، والتمويل الأخضر، والتعاون بين المدن الخضراء على “طريق واحد، حزام واحد”، وإعادة تنشيط القرى الريفية والتنمية المبتكرة. وسوف يصلون إلى نقطة التكامل البطيء بين العلم والتكنولوجيا والتنمية الخضراء وجميع الجوانب المهمة للناس.