‫أول معرض صيني دولي للاستيراد يفتتح أبوابه يوم 5 نوفمبر مع التركيز على التصنيع الذكي

شنغهاي، 31 تشرين الأول/تشرين الأول، 2018 / بي آر نيوزواير / — سيعقد أول معرض صيني دولي للاستيراد (سي أي آي إي أو “المعرض”)، وهو منصة مهمة للترويج لعلاقات التجارة الثنائية بين العالم والصين، في الفترة بين 5 -10 تشرين الثاني/نوفمبر في المركز الوطني للمعارض والمؤتمرات في شنغهاي. ويستعد المعرض، بالإضافة إلى سلسلة من الأنشطة ذات العلاقة التي ستعقد على هامشه، لاستقبال أكثر من 3,000 شركة من أكثر من 130 دولة ومنطقة، بما في ذلك حوالي 200 شركة صناعية، وسيجتذب أكثر من 150,000 متسوق محلي ودولي.

وسيتضمن معرض الاستيراد الدولي الصيني، الذي تستضيفه وزارة التجارة والحكومة الشعبية لبلدية شنغهاي، أكثر من 100 منتج وتقنية وحلول متطورة على مساحة 270،000 متر مربع.

وتحت شعار “العصر الجديد، المستقبل المشترك” ولدعم برنامج “صُنع في الصين 2025”  في البلاد، سيقيم المعرض منطقة للمعدات الذكية والراقية لتزويد شركات تصنيع المعدات التقنية الرائدة والتصنيع الذكي بمنصة لعرض التكنولوجيا المتقدمة الخاصة بها والسعي إلى اتفاقات تعاون معها.

وسيقدم المعرض الصين كقوة تصنيع عالمية يمثل إنتاجها 20٪ من إجمالي الإنتاج الصناعي العالمي، فضلاً عن كونها واحدة من أكبر الأسواق الاستهلاكية في العالم.

وسيحضر المعرض عارضون من مختلف المجالات، مثل الذكاء الاصطناعي، الأتمتة الصناعية والروبوتات، المصانع الرقمية، إنترنت الأشياء، معدات معالجة المواد والقولبة، القطع الصناعية، أجهزة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، معدات توفير الطاقة وحماية البيئة، معدات الطاقة الكهربائية من الطاقة الجديدة، معدات تكنولوجيا الفضاء، معدات تكنولوجيا نقل الطاقة والتحكم، والطباعة ثلاثية الأبعاد، وغيرها.  وكذلك سيتم إطلاق العديد من المنتجات في أول ظهور عالمي لها في المعرض.

وإذ تغطي مساحة عرض عرض تبلغ 60.000 متر مربع، ستضم منطقة المعارض الذكية والراقية من العارضين من أكثر من 60 شركة رائدة، معظمها من أوروبا والولايات المتحدة واليابان. ويشمل العارضون ثمانيا من أفضل 10 شركات صنع الأدوات التي تتمتع بأفضل المبيعات في هذا القطاع، وأربعا من أكبر خمس شركات صنع أدوات القطع التي تتصدر الرسموم البيانية في المبيعات. وسيتم عرض أكثر من 10 من الأدوات والآلات لأول مرة في الصين أو آسيا أو حول العالم. ووفقا لاحصائيات مكتب الصين للاستيراد والتصدير الدولي، فقد حظي معرض المعدات الذكية والراقية باهتمام على نطاق واسع من المتسوقين.

كما تتأهب شركات التكنولوجيا الرائدة عالمياً لإطلاق منتجات جديدة في المعرض. فستطلق شركة  فيليبس، على سبيل المثال، منتجا جديدا مدعوما بتقنية الاتصالات الضوئية المرئية. ويمكن لهذه التقنية تحقيق اتصال عريض النطاق فائق السرعة يبلغ 30 ميغابت في الثانية، وهو ما يعادل مشاهدة فيلمين في نفس الوقت أثناء إجراء مكالمات الفيديو. ويتم استخدام هذه التقنية في الوقت الحاضر في بعض الأماكن حيث لا يمكن نشر الواي فاي.

ستعرض شركة جي أف من سويسرا ست معدات مبتكرة، بما في ذلك آلة ذات خمسة محاور عالية الدقة مصممة لإنتاج القطع الدقيقة، ومصباح ليزر فيمتوكوند مدعوم بتقنية معالجة الميكرون.

كما سينظم المعرض سلسلة من الأنشطة ذات الصلة للعارضين والمشترين، بما في ذلك المنتديات الاقتصادية والتجارية، واجتماعات المزاوجة بين الأعمال التجارية، والندوات الصناعية، والتكنولوجيا الجديدة وعمليات إطلاق المنتجات، وغيرها.

حول المعرض الصيني للاستيراد الدولي

المعرض الصيني للاستيراد الدولي الذي ينظم من قبل مكتب الاستيراد والتصدير الصيني الدولي وشركة المركز الوطني للمعارض والمؤتمرات (شنغهاي)، برعاية مشتركة من وزارة التجارة لجمهورية الصين الشعبية وحكومة الشعب لبلدية شنغهاي. وهذا هو المعرض الأول من نوعه الذي يحظى بدعم عدد من المنظمات الدولية مثل منظمة التجارة العالمية ومؤتمر الامم المتحدة للتجارة والتنمية، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: https://www.ciie.org

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/776794/China_International_Import_Expo.jpg