General

‫ أمواج تُعيد تصور مجموعة الليبرري وتقدم لمحبي التفرد أربعة من عطور ‘أوبس’ بحلة جديدة

 مستوحاة من جاذبية المكتبة والشغف البشري نحو المعرفة والكمال، تحتفل مجموعة الليبرري بقيم النزاهة والإبداع والتنوع. وتُشكل هذه المجموعة أداة أثيرية تترك بصمتها على فن الحياة وأسلوب مرتديها وتبرز في كل نغماتها فنون صناعة العطور المبتكرة من خلال خليط منسجم وفريد وروائح أخاذة ونسمات عطرية جريئة وآسرة وغير متوقعة.

Amouage Library Collection

ومنذ إطلاقها في عام 2010، تضمنت مجموعة الليبرري ابتكارات عطرية متفردة بذاتها من أمواج حيث تم فيها استكشاف إمكانات الفنون العطرية بكل حرية من خلال استخدام مكونات نادرة في انسجام تام يتجاوز كل الحدود والتوقعات. وقد أتاح هذا الأسلوب الفريد لأمواج الفرصة لصياغة نغمات عطرية مبتكرة وجريئة خارج نطاق العطور التقليدية مما جعلها محل إشادة وتقدير من محبي وعشاق الفخامة وخبراء العطور.

وبحلة جديدة لها بنفس الشخصية الأصلية، تتمحور مجموعة الليبرري الآن حول أربعة عطور تشمل أوبس V ، وأوبس VII ، بالإضافة لكل من عطري ‘روز إنسينس’ و’سيلفر عود’ والذين تمت إعادة تسميتهما ليصبحا أوبس XII وأوبس XIII على التوالي. وفي المستقبل، تعتزم الدار إطلاق عطور جديدة من ‘أوبس’ بعد أن تكتمل استكشافات رينو سالمون العطرية وحتى تنسجم المكونات الخام وتتفتح نغماتها وتصل إلى ذروتها الشمية.

وتجسيداً لجذور أمواج وتركيزها المستمر على تكريم التراث العُماني وتحقيق التميز، تأتي الأربعة عطور في زجاجات أيقونية مستوحاة من ‘الخنجر’ الذي يشكل أحد رموز الأصالة والعراقة العُمانية في أبهى صورها. وتأتي زجاجات العطور الأربعة بلمسات من الخزف بألوان الكمأة الترابية والكشمير حيت تشكل ترجمة حقيقية للبراعة الحرفية والأصالة التي تشتهر بها سلطنة عُمان. وتتزين العبوات الجديدة بالأعمال الفنية الأصلية للفنانة لويز ميرتنز وهي جزءاً لا يتجزأ من سلسلة الفنون والصور التي تم تصويرها من قبل فالنتاين عباد والأفلام التي تم تصويرها بواسطة توماس سافاري.

أوبس V  – وودز سيمفوني

في سيمفونية تفوح بالنغمات العطرية المنسجمة، يستحضر عطر أوبس V الرحلة الخادعة والتحويلية للمعرفة. فمن خلال الشذى الوردي والنفحات الشمعية من سوسن أبسولوت، والسوسن والخشب الجاف والأبخرة النفاذة من الرم، يرسم هذا العطر عالماً ثنائياً من الأرقام بالأبيض والأسود تتناثر فيه المعلومات كشظايا الزجاج خلف المكاتب المعدنية بينما تجسد نغماته القوية من العود والزباد مع اللمسات الخفيفة للورد والياسمين رائحة البشر الذين يعيشون في عصر الآلات. ويتفرد هذا العطر بشخصيته الجافة والمعدنية التي تمنح مرتديها الهدوء لتحكي قصة عصرية للمجتمعات المجزأة بنفس الطريقة التي تنتقل بها المعرفة في الفضاء الإلكتروني.

 أوبس VII – ريكلس ليذر

استوحيت أمواج هذا العطر من دوامة جامحة من التوابل والراتنجات حيث يعكس مدى جاذبية المعرفة وقدرتها على الإغواء. وتتفتح نغمات أوبس VII بنغمات كثيفة من الجالبانوم اللزج والهيل وجوز الطيب الطازج مع نفحات جريئة من الجلد. وينسجم هذا الابتكار العطري بحلبة البندق، والسيبريول المدخن ونفحات من نبات القسط والنبر التي تكمل النغمات الأساسية الجلدية بينما يضع الموسكون، وخشب الصندل واللبان اللمسات النهائية المتناغمة للحبكة العطرية. ومن خلال استحضار الإحساس بالسلام والسكون بهذه النغمات الخضراء الرائعة، أصبح أوبس VII تجسيداً للحب العقلي ويؤكد أن الانجذاب للعقول هو أقوى بكثير من الانجذاب بالمظهر.

 أوبس XII – روز إنسينس

في أبهى تجسيد لوردة دمشقية مبهجة تفتحت أوراقها على جبل من اللبان الناعم وتتصادم فيها موجات متدفقة من الفانيليا مع شظايا نبات المرة وتتشابك فيها قطرات ليلية من الحبر الأسود مع نفحات حمضية من الإيليمي، جاء عطر أوبس XII ليترجم باستفاضة الورد والبخور ويسافر بهما إلى حدود لم يصلا إليها من قبل ويحكي بهما رواية عطرية تفوح بالانسجام والكلاسيكية.  واستوحيت فكرة هذا العطر من الغموض والذكريات التي أحياها لغز أورسن ويلز ‘البرعم’ فهو خليط عطري فريد من العنبر الذي يؤكد اعتقادنا بأنه على الرغم من معرفتنا بالحاضر إلا أن ذكريات الطفولة تشكل جزءاً أساسياً من إدراكنا لمعنى الوجود.

 أوبس XIII – سيلفر عود

ينفرد هذا العطر المبتكر بنغمات عميقة من الباتشولي والسيبريول المدخن المحيرة للحواس. فبدلاً من وجود نغمة عليا، تتجلى في هذا العطر تشكيلة واسعة من النغمات الخشبية التي تنذر بتطور عميق في تأثيره. ففي أوبس XIII ، تفوح رائحة عود أسام الغنية في انسجام رائع مع فانيليا مدغشقر ذات العبق الجلدي، بينما يضع خشب غاياك بصمته الداكنة على الجلد وتكتمل به هذا الخليط العطري الخالد. واستوحيت فكرة هذا العطر من رواية ‘الأحمر والأسود’ وخاصة من مفاهيم الارتباك والشغف والدمار حيث يصور مظاهر التوتر والحيرة بين المثالية والواقعية والتناقض بين العقل القلب. ويتوفر هذا العطر بسعة 100 ملل وهي ضعف سعة الإصدار السابق منه.

هذا، وستبقى عطور أوبس الأخرى متوفرة لدى موزعي أمواج وعلى الموقع الإلكتروني Amouage.com وفي عددٍ من البوتيكات المختارة (حتى نفاذ الكمية) وذلك ضمن توجه الدار لتطبيق منهج جديد لترك مساحة أمام مجموعة الليبرري للتطور والتجدد.

 Photo – https://mma.prnewswire.com/media/1825232/Amouage_Library_Collection.jpg 

Sudipta Dasgupta, sudipta.dasgupta@traccs.net, +968 24 649 099

Leave a Reply

Your email address will not be published.