Daily Archives: October 19, 2012

Qatar Welcomes Joint Call by UN and Arab League Chiefs

 The appeal initiated by joint Special Representative of the United Nations and the Arab League Lakhdar Brahimi aimed at bringing a halt to the fighting and violence in Syria during the period of Eid al-Adha.
 The source urged the Syrian regime to honor its commitment to a cessation of all illegal acts against the Syrian people so that the Syrians can stop their acts of self-defense.
   The source stressed the importance of the full commitment of all parties to this truce in order to spare the blood of the Syrians.
 The source called on the international community to closely monitor the implementation of this truce, and to continue efforts to end the humanitarian tragedy faced by the Syrian people. (QNA)

قطر ترحب بدعوة الأمم المتحدة والجامعة العربية لوقف العنف في سوريا

الدوحة في 19 اكتوبر /قنا/ أعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية القطرية عن ترحيب وتآييد دولة قطر لما تضمنه البيان المشترك الصادر عن الامين العام للامم المتحدة والامين العام لجامعة الدول العربية والموجه إلى جميع الأطراف المتحاربة في سوريا بالاستجابة للنداء الذي أطلقه السيد الاخضر الابراهيمي الممثل المشترك للامم المتحدة والجامعة العربية بوقف القتال وجميع أعمال العنف في الجمهورية العربية السورية الشقيقة خلال فترة عيد الاضحى المبارك.
ودعا المصدر النظام السوري الالتزام بوقف كافة الاعمال غير المشروعة ضد الشعب السوري مما ينعكس أثر ذلك على قيام الشعب السوري بوقف الأعمال الدفاعية.
وأكد المصدر على أهمية الالتزام التام من كافه الاطراف بهذه الهدنه حقناً لدماء الشعب السوري الشقيق.
وطالب المصدر المجتمع الدولي أن يتابع عن كثب تنفيذ هذه الهدنه ومواصلة الجهود لإنهاء المأساة الإنسانية التي يتعرض لها الشعب السوري الشقيق.

Qatar Underlines Importance of Doha-based UN Center

New York, October 19 (QNA) – Qatar says the establishment of the Doha-based United Nations Human Rights Training and Documentation Center for South West Asia and the Arab Region constitutes an effective tool to further cooperation in capacity building, domestically and regionally through training, documentation and raising awareness on human rights issues.
 This was stated today by HE Sheikh Khalid Bin Jassim Al-Thani, Director of the Office of Human Rights at the Foreign Ministry, on the occasion of the briefing on the draft resolution on financing the United Nations Human Rights Training and Documentation Center for South West Asia and the Arab Region based in Doha from the UN regular budget.
 “We are of the view that the establishment of the Center constitutes an effective tool to further cooperation in capacity building, domestically and regionally through training, documentation and raising awareness on human rights issues.”
 The United Nations Human Rights Training and Documentation Center for South West Asia and the Arab Region was established pursuant to GA Resolution A/RES/60/153 which was unanimously adopted in December 2005. The initiative to establish the Center was supported by many regional and international forums. The idea was conceived by the Office of the High Commissioner during the 12th Annual Workshop on Regional Cooperation for the Promotion and Protection of Human Rights in the Asia-Pacific which was held from 2-4 March 2004 in Doha.”
 The mandate of the Center focuses on training, documentation and building and promoting capacity in the field of human rights. Under this mandate, the Center is called upon to undertake activities that will enable the relevant authorities in the field of human rights to acquire the necessary skills through education and training to allow them to promote and protect human rights at the regional and international levels. As such the Center satisfies the aspirations of all stakeholders who seek to build and further their capacities in the field of Human Rights.
 The establishment of this Center coincided with a major turning point in the history of the United Nations. The human rights regime at the UN is currently undergoing wide scale reforms that will undoubtedly open up horizons for human rights issues within the United Nations System. Opening the Center also dovetailed with the considerable and growing interest in promoting and protecting human rights in countries covered by the Center s. Which have been demonstrated, inter alia by increase in their acceding to human rights international instruments and Universal Periodic Review mechanism, which in turn renders the capacity building for various stakeholders indispensable.
 Furthermore , political changes currently underway in the geographic region of the center confirm the need for a specialized entity that responds to the need for capacity building in the promotion and protection of human rights.
 Since its establishment in 2009, the Center organized several activities in cooperation with the countries of the region. However, the Center s sustainability, functioning and success in fulfilling its mandate requires providing the Center with international staff and operating budget to guarantee its independence, legitimacy  and credibility. It is our view that this will only be attainable if the Center is financed from the United Nations regular budget.
 This view is in line with paragraph 71 of the report of the United Nations High Commissioner for Human Rights in document (A/67/36) which clearly states that the center will not be able to discharge its mandate effectively without the allocation of adequate resources on an ongoing basis from the regular budget of the United Nations. To this end and as the Center s host country, the State of Qatar will submit a draft resolution to the Third Committee requesting that the Center be financed from the United Nations regular budget.  This will enable the Center to fulfill its mandate effectively and to render the assistance that will be primarily leveraged by the states of the region. The State of Qatar looks forward to your valuable support for the adoption of this draft resolution. (QNA)

قطر تنوه بقيام مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان

نيويورك في 19 اكتوبر /قنا/ اعتبرت دولة قطر قيام مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان لجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية بالدوحة وسيلة فعالة لمزيد من التعاون والتوثيق في بناء القدرات المحلية والإقليمية في مجال حقوق الإنسان من خلال التدريب والتوثيق ونشر الوعي.
كما نوهت دولة قطر بأن ولاية المركز المتمثلة في التدريب والتوثيق وبناء ورفع القدرات تؤكد بأن المركز سيعمل على تمكين الجهات المعنية بحقوق الإنسان من خلال التعليم والتدريب على إكتساب الخبرات اللازمة التي تمكنها من المساهمة في تعزيز وحماية حقوق الإنسان على المستويين الإقليمي والدولي، حيث يلبي هذا الصرح تطلعات كافة أصحاب المصلحة في بناء ورفع تعزيز القدرات في المسائل المتعلقة بحقوق الإنسان.
جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها اليوم سعادة الشيخ خالد بن جاسم آل ثاني مدير مكتب حقوق الإنسان بوزارة الخارجية أمام إجتماع المندوبين الدائمين للدول الأعضاء في الأمم المتحدة بشأن مشروع القرار الخاص بتمويل مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان لجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية بالدوحة.
وأوضح سعادة الشيخ خالد بن جاسم آل ثاني في كلمته ان إنشاء مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان لجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية في الدوحة تم بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 153/ 60 RES A ،والذي تم إعتماده بالإجماع في ديسمبر 2005م، لافتاً بهذا الصدد إلى أن مبادرة إنشاء وتأسيس المركز قد حظيت بالدعم والتشجيع والتأييد في عدد من المحافل الإقليمية والدولية.
وأشار سعادته كذلك إلى أن فكرة إنشاء هذا المركز نبعت من مكتب المفوضية السامية خلال إنعقاد الورشة السنوية الثانية عشرة حول التعاون الإقليمي لتعزيز وحماية حقوق الإنسان في منطقة آسيا والباسيفيك، والتي عقدت في الدوحة خلال الفترة من 2 ــ 4 مارس 2004 م.
ولدى تناوله للظروف والأجواء التي أحاطت إفتتاح المركز قال سعادة الشيخ خالد بن جاسم آل ثاني “لقد تزامن إفتتاح هذا المركز مع نقطة تحول كبير في تاريخ الأمم المتحدة في وقت يشهد فيه نظام الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عملية إصلاح واسعة من المؤكد أنها ستمنح قضايا ومسائل حقوق الإنسان فضاء أوسع في إطار منظومة الأمم المتحدة”.
واستطرد سعادته بأن إفتتاح المركز جاء كذلك متزامنا مع الاهتمام الكبير والمتنامي بموضوع تعزيز وحماية حقوق الإنسان في الدول التي تغطيها الرقعة الجغرافية للمركز وإهتمامها المتزايد بالانضمام للمعاهدات الدولية لحقوق الإنسان، وبآلية الاستعراض الدوري الشامل مما يجعل من موضوع بناء ورفع القدرات لأصحاب المصلحة أمراً لا غنى عنه.
وبشأن التغيرات السياسية في الرقعة الجغراقية التي يغطيها مركز الامم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان لجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية بالدوحة، أوضح  أن هذه التغيرات أكدت الحاجة إلى وجود مركز متخصص في بناء القدرات في مجال تعزيز وحماية حقوق الإنسان فيها.
وفيما يتعلق باستمرارية وديمومة المركز ونجاحه في الإضطلاع بالولاية المناطة به أكد سعادة مدير مكتب حقوق الإنسان بوزارة الخارجية بهذا الخصوص أن هذا الأمر يتطلب تعزيز المركز بالموظفين الدوليين، وبميزانية تشغيلية تضمن استمراريته واستقلاليته ومصداقيته، مبيناً أن ذلك لا يأتي إلا من خلال تمويله من الميزانية العامة للأمم المتحدة.
وقال سعادته “وفي هذا الصدد وبعد تضمين الفقرة (71) من تقرير مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان المقدم للدورة السابعة والستين للجمعية العامة الوارد في الوثيقة ( 36/ 67 A والتي تشير صراحة إلى أن المركز لن يستطيع الإضطلاع بولايته على نحو فعال ما لم تخصص له موارد خاصة على أساس مستمر من الميزانية العادية للأمم المتحدة، فإن دولة قطر كونها الدولة المستضيفة للمركز، ستقوم بتقديم مشروع قرار للجنة الثالثة لتمويل المركز من الميزانية العادية للأمم المتحدة حتى يتسنى له الإضطلاع بولايته بشكل فعال تستفيد منه بشكل رئيسي الدول التي تغطيها الرقعة الجغرافية للمركز”، معرباً في هذا المقام عن تطلع دولة قطر للدعم والتأييد لاعتماد مشروع القرار المذكور.

وزير المالية التونسي يلتقي سفير قطر

تونس في 19 اكتوبر /قنا/ التقى سعادة السيد سليم بسباس وزير المالية التونسي بالنيابة اليوم مع سعادة السيد سعد ناصر الحميدي سفير دولة قطر لدى تونس.
وجرى خلال اللقاء بحث سبل دعم العلاقات الثنائية بين البلدين والارتقاء بها في جميع المجالات.

Tunisian Finance Minister Meets Qatar’s Ambassador

Tunis, October 19 (QNA) – Tunisian Acting Minister of Finance Salim Besbas conferred here today with HE Qatar’s Ambassador to Tunisia Saad bin Nasser Al Humaidi.
 Talks during the meeting focused on ways of boosting bilateral relations in all domains. (QNA)

Qatar Condemns Beirut Bomb Explosion

Doha, October 19 (QNA) – The State of Qatar has condemned and denounced the bomb explosion that took place near Sassine Square in Beirut’s Ashrafiya district and left several people dead and many other innocent civilians injured, an official source at the Foreign Ministry told Qatar News Agency.
 The official further expressed Qatar’s sympathy with the families of the victims and its solidarity with the Republic of Lebanon.
 The source reiterated Qatar’s firm stance rejecting and condemning terrorism regardless of its kind and source. (QNA)